الإعلانات على وسائل التواصل الاجتماعي


يُقدم الفيسبوك وإينستغرام والشبكات الاجتماعية الأخرى مخزونها عبر تقنية خاصة. تُعد إدارة الإعلانات في الفيسبوك، بطريقة معينة، منصة تعمل على واجهة تلقي الطلب، ولكن فقط لبيع وشراء مساحات إعلانية من الفيسبوك وإنستغرام. وقد تشكّل إعدادات حملة معينة، على الرغم من عدم تعقيدها؛ فرقاً كبيرًا في النتيجة الفعلية لحملة ما.

< للخلف

 

الإعلانات البرنامجية على شبكات التواصل الاجتماعي


facebook logo

عائد استثمار إيجابي يمكن تحقيقه؟

قد يكون الإعلان على الفيسبوك مربحاً. قد يحقق إعلان مناسب، يُعرض على جمهور مناسب، عائد استثمار إيجابي في لمح البصر. يرجع هذا إلى حد كبير إلى حقيقة أن مدير إعلانات الفيسبوك قادر على استهداف جمهور معين (إلى حد كبير). الغرض الرئيسي من الفيسبوك هو أنه موقع للتواصل الاجتماعي. وبسبب هذا، فإنه يجمع بشكل طبيعي ثروة هائلة من المعلومات من مستخدميه. وهذا يشمل كل شيء مثل موقعهم ومصالحهم وأصدقائهم وعائلاتهم - وسمه ما شئت، فهو موجود هناك. وما عليك سوى التفكير بكمية المعلومات التي وضعتها أنت في ملفك الشخصي.
يتيح ذلك للفيسبوك توفير عشرات الآلاف من خيارات استهداف الاهتمامات المختلفة. مقارنةً بمنصة جانب الطلب للهاتف المحمول، فإن خيارات استهداف بحسب الاهتمامات هذه فريدة من نوعها. ومع ذلك، فإن سعر إعلان (الدفع مقابل الألف ظهور/الدفع مقابل النقرة) مرتفع على الفيسبوك

أشكال الإعلانات على الفيسبوك - مظهر الإعلان عبر المحتوى

غالباً ما تكون خيارات أشكال إعلانات الفيسبوك بسيطة نوعاً ما. يمكنك إما عرض إعلانات في خلاصة الأخبار للجمهور المستهدف، في الشريط الجانبي أو كليهما

الإعلان على الفيسبوك هو شكل من أشكال الإعلان عبر المحتوى للهاتف المحمول

وعلاوةً على ذلك، من المثير للاهتمام الإشارة إلى أن الإعلانات في الفيسبوك، لا سيما تلك الموجودة في خلاصة الأخبار، هي أمثلة رائعة للإعلانات عبر المحتوى. ببساطة، لأن هذه الإعلانات ستظهر إلى جانب المنشورات الطبيعية، والمشاركات، والإعجابات من أصدقائك وعائلتك وزملائك - حيث ستتم مشاهده محتواها الخاص أو خصائصها المحلية على الفور. متوسط قضاء الوقت على الفيسبوك مقابل كل المواقع الأخرى 

لقد استخدم كل خبير تسويق في جوجل أدووردز هذه الشروط. وعلى الرغم من اختلاف نتائج البحث، إلا أنه من العدل أن نقول، على المستوى العالمي، بالمتوسط، إن الشخص يقضي 22 دقيقة على الفيسبوك. بالإضافة إلى ذلك، تظهر أبحاث أخرى في المتوسط أن الشخص يقضي 118 دقيقة في اليوم عبر الإنترنت. علاوةً على ذلك، يتم إنفاق 81% من الوقت الحالي على جهاز محمول و 19%فقط على الكمبيوتر العادي أو الكمبيوتر المحمول. وهذا يعني أنه على الرغم من أن الوقت الذي تقضيه على الفيسبوك أكبر بكثير من أي موقع آخر (يأتي اليوتيوب في المرتبة الثانية)، فإنه حتى لا يقترب من الوقت المستغرق لدى جميع الناشرين الآخرين. وها هو الأمر، يدخل المزيد من الناس إلى الإنترنت "العام" (والناشرون فيه) أكثر مما يفعلون في الفيسبوك. والفكرة هي أنه على الرغم من أهمية الفيس بوك المتزايدة بشكل هائل في التسويق اليومي عبر الإنترنت، إلا أن الوصول إلى نظام منصّة جانب الطلب عالي الجودة الذي بوسعه تقديمه لا يزال أكبر بكثير وأكثر تنوعاً. ومن ثم من الجدير بالذكر إن متوسط التكلفة لكل ألف ظهور أعلى بكثير في فيسبوك. وبسبب هذا، يمكننا الاستنتاج أنه في حين لا ينبغي التعامل مع الإعلانات على الفيسبوك كخيار وحيد للوصول إلى جمهورك، إلا أن كمية هائلة من الوصول والمخزون تجعله أداةً تسويقية أساسية عبر الإنترنت في مجموعتك لعرض مساحاتك الإعلانية.


 

هل لديك سؤال بخصوص إعلانات الشبكة الاجتماعية؟ اطرح سؤالك فقط

الاسم *
الاسم
 

< للخلف

Top

Cookies on this site